الرئيسيةترند اليومناسا تزف البشرى لمن ضاق بهم كوكب الأرض والمعجزة خلال سنوات قليلة

ناسا تزف البشرى لمن ضاق بهم كوكب الأرض والمعجزة خلال سنوات قليلة

قد تحصل المعجزة بين 2025 و 2030

عرب ترند – زفت وكالة ناسا خبراً وصفه متابعون بالسار على من ضاق بهم كوكب الأرض سيتحقق خلال سنوات قليلة.

وعلى الرغم من أن ما ذكرته ناسا يتعلق بالعلماء المهتمين بدراسة ما يجري على سطح القمر إلا أن متابعين تفاءلوا بتلك الخطوة.

وتحدث رئيس برنامج المركبة القمرية أوريون عن إمكانية السكن والتجوال على سطح القمر بحلول عام 2030.

وأضاف أن البشر قد يكونوا قادرين بحلول ذلك التاريخ على الحياة ضمن سطح القمر فترة من الوقت.

ناسا وكوكب الأرض
سطح القمر – منصات التواصل

ضجة ناسا وكوكب الأرض

واعتبر معلقون أن القاعدة السكنية المتوقع أن تبنى على القمر قد تكون خطوة مناسبة للبشر لاحقاً.

لكن آخرين سخروا من تلك التوقعات مؤكدين أنه لا يمكن للإنسان أن يحيا خارج الأرض مهما حاول.

ووقعت بعض الحسابات على تويتر بالخطأ حين زعمت أن القمر كوكب وهو بالحقيقة جرم سماوي يدور حول الكواكب.

تفاعل واسع

وكتب طه أن ناسا ستفعل ذلك: “بعدما دمروا (البشرية) كوكب الأرض بزيادة الكربون والانبعاثات الحرارية”.

كما لفت إلى “تدمير الأرض بالتصحر ونقص الموارد المائية وذاهبون لتجريب حظهم بكواكب أخرى”.

وذهب الرقيبة إلى استحالة الأمر مستدلاً بآية قرآنية: “منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة أخرى”.

وسخر جبريل النعماني من وصف الحساب الناقل للخبر بأن القمر كوكب رابطاً ذلك بمونديال قطر.

وقال النعماني: “يمكن اعتمدوه كوكب عند انطلاق كأس العالم في قطر بعد فوز السعودية على الأرجنتين”.

وكتبت ليلى عن ناسا وكوكب الأرض: “ما حدا طلع على القمر” مردفة: “هالبروباغندا كانت تنطلي على عقول الناس 1969”.

وزير عراقي خارق يعيش على كوكب بلوتو ويعمل 40 ساعة يومياً “فيديو

رحلات عديدة سابقة

لكن ذلك غير صحيح فقد صعد العديد من رواد الفضاء إلى القمر أولهم نيل أرمسترونغ عام 1955.

وأطلقت “ناسا” بعدها عدة رحلات مأهولة بالبشر من كوكب الأرض إلى القمر في تواريخ متعددة.

ولم تخل بعض التغريدات من الكوميديا فعلق محمد متندراً: “طب الي يسكن القمر كيف يتغزل بعدين”.

كما تابع المغرد مفترضاً كيف سيكون الغزل في القمر: “انتي أرضي بتشبهي الأرض بمحيطاتها”.

وتصل تكاليف مثل تلك التجارب التي تطلقها ناس من كوكب الأرض إلى ما يصل إلى 90 مليار دولار ويتم تمويل المشاريع حكومياً وعبر برامج خاصة.

وحسبما نقلته الأناضول فإن بعض العلماء الأمريكيين يرون أن ما حدث في حزيران/يونيو 1969 كان مجرد فيلم أمريكي باهظ التكاليف أنتج وأخرج برعاية وكالة “ناسا”.

محمد أمين ميرة
محمد أمين ميرةhttps://www.mohtasar.com/p/muhammed-emin-mira.html
محمد أمين ميرة صحفي سوري كبير المحررين في موقع عرب ترند كاتب محرر في مواقع عربية وسورية منذ سنة 2011 عمل في موقع الجزيرة مباشر والمجموعة الإعلامية السورية كما عمل ضمن راديو روزنة وحصل على جائزة أفضل قصة حقوقية في تركيا عام ٢٠٢١. أسس محمد أمين ميرة موقع مختصر mohtasar وهو حقوقي وعضو منظمة العفو الدولية وعضو ضمن بيت الإعلاميين العرب و شبكة محرري الشرق الأوسط
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر