الرئيسيةترندترند عالميماكرون: تراجع استخدام اللغة الفرنسية في المغرب العربي.. ونشطاء يردون "ليس لها...

ماكرون: تراجع استخدام اللغة الفرنسية في المغرب العربي.. ونشطاء يردون “ليس لها أي قيمة”

عرب ترند – بعد أنّ احتلّت دولهم سنوات طوال، وفرضت عليهم استخدام لغتها، وجرّمت التعامل باللغة الأمّ، واستخدامها كل الأساليب الممكنة لقمعهم وإذلالهم، صرّحت فرنسا بـ “تراجع استخدام الفرنسية في المغرب العربي” على لسان رئيسها إيمانويل ماكرون.

وحضر ماكرون السبت الماضي الدورة الثامنة عشر لـ “القمة الفرنكوفونية” والتي أٌقيمت في جزيرة جربة جنوب شرقي تونس.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مع الرئيس التونسي قيس سعيد خلال القمة الفرنكوفونية
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مع الرئيس التونسي قيس سعيد خلال القمة الفرنكوفونية

وتجمع القمة الفرنكوفونية الدول الناطقة بالفرنسية في العالم، وركّزت في نسختها الحالية على التعاون الاقتصادي بين هذه البلدان، مع تجديد الدعوات لبذل المزيد من الجهود لحلّ الأزمات الدولية.

وتُفيد إحصائيات المنظمة الدولية للفرنكوفونية أنّ اللغة الفرنسية تحتلّ المرتبة الخامسة في العالم من حيث عدد الناطقين بها، حيث يبلغ عدد المتحدّثين بها 321 مليون إنسان.

تراجع فرنسي

وبعد سؤاله من أحد الحضور الشباب، قال ماكرون “يجب أن نكون واضحين أنّ هناك تراجعاً حقيقياً للغة الفرنسية في دول المغرب العربي، على عكس ما كان الوضع عليه قبل 20 أو 30 عاماً”.

كما شدّد على أنّ التحدي الحقيقي أمام الفرنكوفونية هو تعزيز استخدام اللغة الفرنسية خصوصاً في قارة أفريقيا، حيث تُستخدم على نطاق واسع.

صفعة ماكرون أمام حراسه تعود للمنصات ومتابعون يوضحون تاريخها الصحيح “فيديو”.

استعمار ثقافي

ويرى الصحفي الفلسطيني ياسر الزعاترة أنّ “الإمبراطورية العجوز تفقد هيبتها”؛ معلّلاً ذلك بأنّه أمر طبيعي بعد أن أظهرت فرنسا وجهها العنصري ضد الإسلام والمسلمين.

كما يعتقد رمزي الخليفي أنّ اللغة الفرنسية لا تمتلك أي قيمة في العالم، موجّهاً أصابع الاتّهام للدولة الفرنسية بإحداث التخلّف والدمار وسرقة الثروات في البلدان الأفريقية.

في حين ذكر سعيد أحمد ما يعانيه المواطنون التشاديون بسبب اللغة الفرنسية في بلده، واصفاً الحالة بأنّها “مهزلة من مهازل الاستعمار الثقافي”.

وكانت مناهج التربية والتعليم في بلدان المغرب العربي قبل نحو 20 سنة تقتصر فقط على تدريس اللغة الفرنسية الى جانب اللغة العربية في المراحل الابتدائية والإعدادية. ويتم تدريس اللغة الإنكليزية في المراحل الثانوية.

إدراج الإنجليزية على أول ورقة نقدية في الجزائر.. بين انحسار الفرنسية والاستعداد لدخول بريكس

ومنذ الألفينات اختارت عدد من الدول على غرار تونس والجزائر تدريس اللغة الإنكليزية في المراحل الابتدائية.

وتسعى عدد من الدول الأفريقية التخلص من اللغة الفرنسية وتعويضها باللغة الإنكليزية وبلدان أخرى تخلصت بشكل شبه نهائي من لغة المستعمر واعتمدت اللغة الإنكليزية لغة رسمية.

وتشير احصائيات المنظمة الدولية للفرنكوفونية الى أن عدد المتحدثين باللغة الفرنسية حول العالم يبلغ 321 مليون شخص. مما يجعلها تحتل المرتبة الخامسة عالميا بين اللغات الأكثر انتشارا في العالم.

عبدالرحمن زينو
عبدالرحمن زينو
عبد الرحمن زينو، سوري الجنسية، ومقيم في تركيا خريج صحافة وإعلام من جامعة الزرقاء - الأردن كاتب مقالات سابق لدى قناة ALTV المصرية
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر