الرئيسيةترند تيك توكبناء خاطئ في أرض عربية يحصد تفاعلاً واسعاً ومتابعون يقترحون الحلول "فيديو"

بناء خاطئ في أرض عربية يحصد تفاعلاً واسعاً ومتابعون يقترحون الحلول “فيديو”

أثار الخطأ تساؤلات عن طريقة الحل

عرب ترند – أثار بناء خاطئ في أرض عربية بدا وكأنها خليجية تفاعلاً واسعاً ضمن منصات التواصل الاجتماعي.

واكتشف أحد المواطنين أن البناء الذي أقامه بني في أرض مختلفة عن موقع بيته حسب فيديو انتشر عبر تيك توك.

وأثار ذلك تساؤلات عما يمكن أن يحصل والحلول التي قد يفعلها صاحب الحق لضمان عدم ضياع أمواله وأتعابه.

بناء خاطئ في أرض عربية
صورة تعبيرية لبناء في أرض عربية

بناء خاطئ في أرض عربية

ودعا بعض متابعي منصات التواصل، أصحاب الأراضي للتأكد من المخطط وتحري الموقع بدقة منعاً لمثل تلك الأخطاء.

وكتب حساب مؤسسة عقارية في جيزان عبر تيك توك: “تخيل تبني في أرض ما هي أرضك وأنت تعبت وخسرت”.

وأضاف: “تأكد قبل البناء أكثر من مرة أن الأرض أنت ملكها وحسب الصك، تأكد من مطابقة الاحداثيات مع مساح مختص”.

@bin.heba1222

تخيل تبني في ارض ماهي ارضك بسبب غلطة تحديد ارضك بغلط في ارض ثانيه #جازان #اكسبلورexplore #جيزان_صامطه_صبيا__بيش #التسويق_العقاري #عقارات #عقارات_جازان_جيزان_اراضي_إيجار_بيع_ #جيزان_صبيا #الشعب_الصيني_ماله_حل😂😂

♬ الصوت الأصلي – مؤسسة عضل العقارية جيزان✅

وظهر أحدهم ضمن الفيديو وهو يستعرض خريطة عبر غوغل كيف أخطأ أحدهم وبنى في أرض ليست ملكه.

وأوضح من في الفيديو، موقع الخطأ، مشيراً إلى أن أكثر الأخطاء تحصل بهذا الشكل معلقاً: “الله يعينهم”.

متابعون يقترحون الحلول

وشارك عبدالمجيد على تويتر الحكم الشرعي لمن بنى على أرض غير أرضه خطأ وجاء فيه أنه لا يلزم الهدم ويحل عبر التعويض.

لكن عمار الشعلان رأى أن “المشكلة قد تتجسد إذا كان صاحب الأرض من النوع الاستغلالي للمواقف”.

وأوضح حول بناء خاطئ في أرض عربية أن “صاحب الأرض آنذاك يقول إن الأرض حقه ولن يتنازل عنها ويبدأ موضوع المساومة والمزايدة”.

وتابع عن صاحب الأرض الاستغلالي: “إذا أرضه تسوى ٣٠٠ ألف يقولك ما أقبل أقل من ٥٠٠ ألف أو أعطوني أرضي”.

وفي هذه الحالة يذكر المغرد أن المخطئ: “مجبور يعطيه أو يهد منزله وهي فعلاً مشكلة” وفق تعبيره.

منزل سباك عمل في السعودية يثير الجدل: “كله من خيرات المملكة” فيديو

ماذا يقول القضاء؟

وذكر حسان: “في القضاء تقيم الأرض بسعر معقول عن طريق خبير من هيئة الخبراء ويعوض صاحب الأرض الأصلية”.

وتابع عن الحلول: “يخير صاحب الأرض بشراء البيت من صاحب البناء بسعره المنطقي بعد التأكد من عدم تعمد الخطأ”.

كما ينبغي وفق حسان إثبات “عدم إهمال صاحب الخطأ في إجراءات التثبت من الأرض قبل البناء”.

وعلق حسين الملا حول بناء خاطئ في أرض عربية أنه من الغريب: “كيف يبنى شخص على أرض ثانية دون التثبت والتحقق من المساحة”.

ومن التجارب في الخليج نقل حسين: “ما في شي اسمه تعال وابني على كيفك، يجب تتأكد أنك صاحب الأرض بالقانون”.

وغرد العيادي عن الفيديو: “حسب التصوير فالأرضين متشابهات جداً ويجب على صاحب الأرض يكون كريم وسمح ويساعد جاره”.

وأوضح أنه ينبغي نقل مليكة الأراضي للمخطأ بتعويض عادل وتنتهي المسألة متمنياً أن يتم التوصل لتسوية بدون ضرر لأحد.

وتناول القانون الفرنسي الذي تستمد منه غالبية التشريعات العربية تلك الحالة المعقدة لكن فيما يرتبط بالجزء اليسير.

وجاء في ذلك “إذا تجاوز مالك الأرض عن حسن نية إلى جزء يسير بأرض ملاصقة فللمحكمة أن تملّكه بهذا الجزء مقابل قيمة عادلة”.

محمد أمين ميرة
محمد أمين ميرةhttps://www.mohtasar.com/p/muhammed-emin-mira.html
محمد أمين ميرة صحفي سوري كبير المحررين في موقع عرب ترند كاتب محرر في مواقع عربية وسورية منذ سنة 2011 عمل في موقع الجزيرة مباشر والمجموعة الإعلامية السورية كما عمل ضمن راديو روزنة وحصل على جائزة أفضل قصة حقوقية في تركيا عام ٢٠٢١. أسس محمد أمين ميرة موقع مختصر mohtasar وهو حقوقي وعضو منظمة العفو الدولية وعضو ضمن بيت الإعلاميين العرب و شبكة محرري الشرق الأوسط
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر