الرئيسيةترندترند المغرب"كيان صهيوني جديد".. افتتاح كنيس يهودي بجامعة محمد السادس في المغرب

“كيان صهيوني جديد”.. افتتاح كنيس يهودي بجامعة محمد السادس في المغرب

عرب ترند – افتتحت جامعة محمد السادس في مدينة مراكش المغربية أول كنيس يهودي بحرم جامعي في العالم العربي.

وشهد الافتتاح حضور كبير حاخامات المجلس اليهودي لدولة الإمارات “العربية” إيلي عبادي الذي قال إنّ هذا الكنيس سيوفر للطلاب اليهود مكاناً للصلاة في الجامعة.

وتمّ افتتاح الكنيس إلى جانب مسجد يفصل بينهما حائط فقط، بغرض “تعزيز التعايش المغربي الصهيوني في العمل”.

وشهد هذا الإعلان ردود فعل غاضبة تُهاجم الملك المغربي محمد السادس بن الحسن وحكومته المطبّعة مع الكيان الصهيوني.

كيان صهيوني جديد

غرّدت هالة “الكنائس المسيحية والمعابد البوذية، تغزو بلداننا العربية المسلمة، وها هي المغرب بقيادة “أمير المدمنين” تفتتح أول كنيس يهودي، شاهت الوجوه”.

ووصفت رانيا أنّ ما يحدث هو عبارة عن تشكيل “كيان صهيوني جديد” في شمال أفريقيا.

كما أكّدت على أنّها طالبت بوجوب التصدّي لهذا التمدّد الصهيوني ما دام في أوّله، لأنّه إذا طال وقت السكوت عليه سيتقوّى ويتجذّر حسب رأيها.

وترى أميرة الجزائرية أنّ المغرب أصبح فرعاً لإسرائيل في شمال غرب أفريقيا وعلى الحدود الجزائرية.

وزير بحريني يعرب عن تفاؤله بأن تغوص أرض الحرمين في وحل التطبيع مع الصهاينة.

كما اعتبر بعض المغرّدين أنّ حكام العرب يحقّقون حلم إسرائيل بالسيطرة من الفرات إلى النيل، بل أنّ الأمر تجاوز ذلك حيث أصبحت سيطرتهم من المحيط إلى الخليج.

في حين تعتقد أم مريم أنّ الشعوب بريئة من سياسات الحكومات المطبّعة.

ونوّهت إلى أنّ الشعب المغربي يدافع عن الأقصى ولا يلقون بالاً إلى الإعلام أو السياسة.

كما اعتبرت أنّ كل هذه الأمور تعني فقط فئة معينة، أما الشعوب غالباً مع الأقصى ومع فلسطين مهما فعلوا.

تسامح ديني

على الصعيد المقابل كتبت ميرا “اليهودية حاجة والصهيونية حاجة تانية، ما هي مصر زمان كان فيها يهود ومعابد يهودية، هذا لا يمنع طبعاً إني ضد أي تطبيع مع إسرائيل”.

كما أيّدت خولة قرار افتتاح الكنيس بتغريدة قالت فيها “تطالبون بمساجد في أوروبا بدعوى الحرية الدينية، وهذا ما نريده أيضاً في بلدنا، التسامح الديني أساس بناء المجتمعات”.

يُذكر أنّ المغرّب وقّع اتّفاق التطبيع مع الكيان الصهيوني في ديسمبر من عام 2020م عن طريق وساطة أمريكية.

وخلال العامين الماضيين وصلت العلاقات المغربية الصهيونية إلى مراحل متقدّمة جدّاً، حيث شمل التطبيع مختلف المجالات الاقتصادية، والتجارية، والرياضية، والتعليمية.

عبدالرحمن زينو
عبدالرحمن زينو
عبد الرحمن زينو، سوري الجنسية، ومقيم في تركيا خريج صحافة وإعلام من جامعة الزرقاء - الأردن كاتب مقالات سابق لدى قناة ALTV المصرية
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر