الرئيسيةترندترند العراقبعد تشكيل السوداني حكومته.. "العراقيون وحدهم يلدغون من نفس الجحر للمرة الثامنة"

بعد تشكيل السوداني حكومته.. “العراقيون وحدهم يلدغون من نفس الجحر للمرة الثامنة”

عرب ترند – أعلن رئيس مجلس الوزراء الجديد محمد شياع السوداني أمس الخميس نيل كابينته الوزارية ثقة مجلس النوّاب العراقي.

وكتب السوداني في تغريدة له على حسابه على تويتر: “باشرنا اليوم رسمياً مهام رئاسة مجلس الوزراء والقيادة العامة للقوات المسلحة، خلال مراسم التسليم والاستلام مع رئيس الوزراء السابق السيد مصطفى الكاظمي“.

وأحدث هذا الخبر ضجّة كبيرة بين العراقيين على مواقع التواصل الاجتماعي بين مُبارك ومنتقد.

آمال مُعلّقة

وغرّد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني: “نبارك لأخينا دولة رئيس مجلس الوزراء الأستاذ محمد شياع السوداني نيله وفريقه الوزاري ومنهاج حكومته ثقة مجلس النواب”.

وكتبت النائبة حنان الفتلاوي: “نبارك للأخ السوداني نيله الثقة هو وحكومته ونتمنى لهم النجاح لتحقيق طموحات شعبهم، سندعمهم ما داموا مع خدمة شعبهم ونأمل أن يقوموا بإزاحة آثار الفساد الجسيمة التي خلفها الفريق الفاسد”.

وراهن مشعان الجبوري النائب البرلماني السابق على صواب الاختيار والثقة بقدرته على عبور هذه المرحلة الخطيرة بنجاح، مؤكّداً على أنّه سيكون معه ما دام هو مع العراق.

سيناريو مُكرّر

ولم يلقَ السوداني نفس الحفاوة في الترحيب من جميع أطياف الشعب العراقي.

حيث انتشر فيديو من داخل البرلمان يظهر فيه علاء الركابي وهو يرفع صور شهداء تشرين ويصرخ مع نواب آخرين (مرفوضة، مرفوضة، حكومة محاصصة مرفوضة).

وانتقد الإعلامي باسم الزخرجي تكليف نعيم العبودي التابع لميليشيا عصائب أهل الحق وزيراً للتعليم العالي.

كما سخر “عراقي حر” بقوله: “فقط في العراق، المطلوب للقضاء (أبو مازن) يجلس في جوار رئيس القضاء”.

وذكر الكاتب والصحفي مازن الزيدي أنّ السوداني أوعز في أول قرار له لـ “أسعد العيداني” محافظ البصرة يخوله فيه بالتوقيع مع شركة شنغهاي الصينية لتحلية مياه البصرة وبناء محطة كهرباء بسعة 3000 ميغا واط.

في حين اعتبر يعقوب الخضر أنّ: “القرار صحيح من حيث المبدأ، ولكنه غير صحيح من ناحية الاستعجال بالموافقة عليه”.
وأضاف الخضر: “كان على السيد رئيس الوزراء تكليف هيئة من المهندسين الفنيين والضالعين بكتابة ومراجعة عقود المشاريع الكبيرة، وطلب إجراء أي تعديلات قد تكون ضرورية، قبل إعطاء موافقته النهائية لمحافظ البصرة لتوقيع العقد”.

من جهته عبّر المحامي محمد جمعة عن أنّ الحكومة الجديدة لن تكون مختلفة عن سابقاتها.

يُذكر أنّ نوّاب التيار الصدري انسحبوا من المشاركة في الحكومة الجديدة بأوامر من رئيسهم مقتدى الصدر بحجّة “رفضه الاشتراك مع الفاسدين” حسب تعبيره.

عبدالرحمن زينو
عبدالرحمن زينو
عبد الرحمن زينو، سوري الجنسية، ومقيم في تركيا خريج صحافة وإعلام من جامعة الزرقاء - الأردن كاتب مقالات سابق لدى قناة ALTV المصرية
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر