الرئيسيةترندترند عالمياحتجاجات إيران تدخل نقطة تحول غير مسبوقة وتطورات لافتة وسط طهران

احتجاجات إيران تدخل نقطة تحول غير مسبوقة وتطورات لافتة وسط طهران

مغردون: الشارع الإيراني بدأ ينظم نفسه

عرب ترند – دخلت احتجاجات إيران نقطة تحول غير مسبوقة بحشود أكبر ضمن التظاهرات وتطورات جديدة وسط طهران.

ودخل الحراك الشعبي أسبوعه السادس، ليتصاعد بين التظاهرات والإضرابات والخطوات الاحتجاجية المناهضة للنظام الإيراني.

ومع إحراق تمثال قاسم سليماني وسط طهران، خرجت تظاهرات ضمن العاصمة ومدن إيرانية أخرى، ردت فيها السلطات بالقوة لتفريق الحشود الغاضبة.

إيران والاحتجاجات
لقطات الاحتجاجات داخل إيران

وشملت حالات العنف هجوماً عشوائياً على المتظاهرين واعتقالهم وشن حملات مداهمة وفرض إجراءات حظر سفر خاصة على المشاهير.

ضحايا احتجاجات إيران

وخلال الاحتجاجات رفعت شعارات لأجل حقوق المرأة وأخرى نددت بالمسؤولين الإيرانيين، بعد أكثر من شهر على وفاة الشابة مهسا أميني.

وبحسب منظمة حقوق الإنسان في إيران ومنظمة العفو الدولية، فإن تعامل السلطات العنيف أوقع 122 قتيلاً بينهم 23 طفلاً.

ونفذ تجار وعمال ضمن مدن إيرانية عدة إضربات احتجاجية، دعت إحدى نقابات المعلمين إلى إضراب وطني الأحد والإثنين.

نقطة تحول

ورصدت صحيفة عرب ترند، تغريدة أشار فيها محمد مجيد الأحوازي إلى نقطة تحول تشهدها احتجاجات إيران مؤخراً.

وكتب الأحوازي حول ذلك: “أهم ما حدث في إيران اليوم هو تجاوب الشعب الإيراني مع دعوة تنسيقيات الثورة الإيرانية للاحتجاج”.

وأضاف: “لقد بدأ الشارع الإيراني ينظم نفسه على الأرض. سيكون لذلك تداعيات كبيرة على الوضع العام في إيران”.

وعن تطورات إيران كتبت هيفي بوظو: “اليوم هو أضخم يوم للمظاهرات في إيران حتى الآن كل المدن والمحافظات الإيرانية تنتفض”.

وذكرت الأكاديمية السورية عن المقطع الذي أرفقته: “وهذا الفيديو من مدينة تبريز الأذرية” معلقة: “ما يحصل في إيران هو ثورة”.

أما مريم رجوى وهي زعيمة حركة مجاهدي خلق الإيرانية كتبت: “النظام الحاكم على الرغم من جرائمه اليومية، وصل إلى نهاية عهده”.

وتابعت: “حان الوقت لرفع رایة ‌الحریة‌ في إيران من تحت رماد تاریخ القمع. وأنتم شباب إيران الواعين الأحرار تربّعتم في طليعة هذه الحركة”.

إيران وتطورات لافتة

واللافت وفق ما تناقله متابعو منصات التواصل، حرق محتجين غاضبين لتمثال قائد فيلق القدس قاسم سليمان الذي قتل بغارة أمريكية سنة 2020.

وتكرر مشهد حرق تماثيل قائد فيلق القدس كثيراً، في مختلف المدن والمناطق الإيرانية. قبل وبعد انطلاق حركة الاحتجاجات الحالية.

ولطالما اعتبر خامنئي هذه الشخصية ذات أهمية بالغة، مشبهاً مجسمه بمنزل “الإمام علي” حسبما ما نقلته سابقاً شبكة إيران إنترناشيونال.

ورأى متابع يحمل اسم “الغاسق” عن تطورات إيران أن المشكلة فيمن يعتبرون قاسم سليماني رمزاً للمقاومة والدفاع عن فلسطين.

لكن مغردة تدعى الدكتورة كان لها رأي آخر وصفت فيه إحراق تمثال قاسم سليماني بالجبان بزعم أن “جنازته” كانت “الأكبر في التاريخ” حسب وصفها.

وتقلّل السلطات الإيرانية وأنصارها من متابعي منصات التواصل من أهمية هذه المظاهرات، ويتحدث هؤلاء عن مؤامرات غربية تستهدف إيران.

وكان التلفزيون الإيراني قد زعم مقتل 26 من أفراد الأمن خلال الاحتجاجات فيما توعد خامنئي من وصفهم “الساعين لاجتثاث الجمهورية الإسلامية”.

محمد أمين ميرة
محمد أمين ميرةhttps://www.mohtasar.com/p/muhammed-emin-mira.html
محمد أمين ميرة صحفي سوري كبير المحررين في موقع عرب ترند كاتب محرر في مواقع عربية وسورية منذ سنة 2011 عمل في موقع الجزيرة مباشر والمجموعة الإعلامية السورية كما عمل ضمن راديو روزنة وحصل على جائزة أفضل قصة حقوقية في تركيا عام ٢٠٢١. أسس محمد أمين ميرة موقع مختصر mohtasar وهو حقوقي وعضو منظمة العفو الدولية وعضو ضمن بيت الإعلاميين العرب و شبكة محرري الشرق الأوسط
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر