الرئيسيةترندترند الجزائر"استنزاف لمخزون البلاد".. جزائريون يطالبون الحكومة بتوضيحات حول الصادرات غير النفطية

“استنزاف لمخزون البلاد”.. جزائريون يطالبون الحكومة بتوضيحات حول الصادرات غير النفطية

الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان: الحكومة تسعى لزيادة الصادرات غير النفطية إلى 10 مليارات دولار في العام المقبل 2023

عرب ترند- تفاعل الجزائريون بشكل واسع مع تصريحات الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان، حول سعي الحكومة لزيادة الصادرات غير النفطية إلى 10 مليارات دولار في العام المقبل 2023.

وأكد بن عبد الرحمان، أنه “بتظافر كل الجهود ستعمل الحكومة على الرفع من قيمة صادرات البلاد خارج المحروقات إلى 10 مليار دولار مع نهاية سنة 2023”.

تساؤلات حول ماهية الصادرات المستهدفة

وفي هذا الصدد، تساءل عدد من الجزائريين عن الصادرات غير النفطية التي تستهدف الحكومة زيادتها.

وعلّق حسان رامي، على تصريحات بن عبد الرحمان، قائلا: “العنوان يهدف إلى زيادة الصادرات غير النفطية للجزائر، ممكن توضيح أكثر ما هي هذه الصادرات بالتفصيل”.

ما هي هذه الصادرات
ما هي هذه الصادرات

وتابع “وما هي البلدان التي ستستورد هذه الصادرات”.

فيما انتقد نور الدين بن محمد، اعتماد الجزائر على تصدير مواد أولية ومواد خام، مع غياب تام للمنتوجات المصنعة محليا.

نصدر مواد خام
نصدر مواد خام

واعتبر بن محمد، تصدير المواد الأولية استنزاف لمخزون البلد الخام.

محاربة السرقة والفساد

ويرى أحد المعلقين على تصريحات الوزير الأول، أن المطلوب من المسؤولين بالدرجة الأولى هو محاربة السرقة والرشوة وأصحاب المحسوبية.

محاربة السرقة والرشوة
محاربة السرقة والرشوة

عمال القطاع الاقتصادي الخاص في الجزائر يستغيثون بالرئيس تبون

وكتب آخر معلقا عن عمل الحكومة لزيادة صادراتها غير النفطية إلى 10 مليارات دولار في العام المقبل، “ماذا استفاد المواطن البسيط في ظل ارتفاع الأسعار الذي تشهده أغلب المواد الأساسية”.

ماذا استفاد المواطن
ماذا استفاد المواطن

وهاجم قاصدي محمد، الحكومة بسبب سياسة التصدير التي تنتهجها.

تصدير الحديد
تصدير الحديد

وأشار إلى أن الحكومة تصدر الحديد في حين المواطن الجزائري لا يستطيع شراءه رغم أنه حقه.

وفيما استبشر البعض بعمل الحكومة لزيادة الصادرات غير النفطية، يرى البعض الآخر أن تصريحات بن عبد الرحمان في جهة والواقع في جهة أخرى.

الواقع في ضفة أخرى
الواقع في ضفة أخرى

فيما رأى أحمد بوعلاق، أن الجزائر لو صدرت كل ما تملك من غاز وبترول لن يتحسن وضع البلاد في ظل “الحكم الفاسد” حسب تعبيره.

لن يتحسن وضع الجزائر
لن يتحسن وضع الجزائر

وبلغت صادرات الجزائر غير النفطية بنهاية شهر سبتمبر الماضي، 5 مليارات دولار، وهو رقم يعادل قيمتها في كامل السنة الماضية.

سارة بوكابويا
سارة بوكابويا
صحفية جزائرية حاصلة على ليسانس حقوق وشهادة كفاءة مهنية محاماة كلية الحقوق جامعة الجزائر1. حاصلة على ليسانس ترجمة جامعة الجزائر2. حاصلة على شهادة دراسات تطبيقية صحافة تخصص سمعي بصري من مركز التدريب الإعلامي الجزائري. مترجمة ومحررة صحفية في مواقع ووكالات أنباء عربية منذ 2015 منها موقع "هاف بوست عربي"، ووكالة أنباء تركيا، ووكالة "نيو ترك بوست".
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر