الرئيسيةترندترند العراقالسوداني، رئيس الوزراء العراقي الجديد يتعهد بمحاربة الفساد.. ونشطاء يتهمونه بالولاء لإيران

السوداني، رئيس الوزراء العراقي الجديد يتعهد بمحاربة الفساد.. ونشطاء يتهمونه بالولاء لإيران

عرب ترند – صرّح رئيس الوزراء العراقي المكلّف محمّد شياع السوداني بأن حكومته لن تتوانى أبدًا في اتخاذ إجراءات حقيقية لكبح جماح الفساد الذي استشرى بكلّ وقاحة في مفاصل الدولة ومؤسساتها.

وأضاف الوزير: “وضعنا هذا الملفّ في أوّل أولويات برنامجنا، ولن نسمح بأن تُستباح أموال العراقيين، كما حصل مع أموال أمانات الهيئة العامة للضرائب في مصرف الرافدين”.

تأتي هذه التصريحات بعد يومين من تكليفه من قِبل رئيس جمهورية العراق المنتخب حديثاً عبد اللطيف رشيد، بغرض تشكيل حكومة جديدة.

وكان السوداني قد وعد العراقيين بعد تكليفه بأن يكون “عند حسن ظنهم بتقديم التشكيلة الوزارية بأقرب وقت، وأنْ تكون حكومة قوية وقادرة على بناء البلد وخدمة المواطنين وحفظ الأمن والاستقرار وبناء علاقات دولية متوازنة”.

بالمقابل أعلن مقتدى الصدر على لسان وزيره صالح محمد العراقي “رفضه القاطع والصريح لاشتراك أيّ أحدٍ من التابعين له في (حكومة ائتلافيّة تبعيّة مليشياويّة مجرّبة) التي يرأسها المرشح الحالي أو غيره، ويكون مطروداً فوراً كل من يشترك وتحت أيّ ذريعة كانت”.

آراء متباينة

وتباينت ردود الأفعال بعد تصريحات رئيس الوزراء المكلف بين مرحّبٍ ومتفائلٍ بوعود الوزير، وبين من يرى أنّه والمالكي وجهان لعملة واحدة.

أنصار التيار الصدري يقتحمون مقرّ الرابعة احتجاجاً على تصريحات منى سامي “فيديو”

وردّ حيدر الحلفي على تصريحات السوداني التي نشرها على حسابه الرسمي على تويتر مطالباً إيّاه بـ: “منع المتورطين من مغادرة البلاد بقرار قضائي ودستوري”.

كما طالب مؤيّد بـ: “تخفيض سعر الصرف والسكن وميناء الفاو وطريق الحرير والكهرباء”، مشيرا الى أنّه “لو استطاع تحقيق جزء منها الآن لن يتخلى الشعب عنه وسوف يدعمه بكلّ قوّة لان أغلب المجتمع لدية ثقة به”، حسب تعبيره.

من جهتها اتّهمت “بغداديّة” الوزير بالفساد مثل المالكي وبأنّ ولاءه لإيران، مرجحة أنّه لن يُقدّم شيئاً يذكر، كما لم يُقدّم في وزاراته السابقة التي استلمها.

وغرّد حساب يدعى “الرئيس” قائلاً: “لن يُشكّل محمد شياع السوداني أي حكومة، وإن شكّلها ستتقاتل الفصائل (الشيعية) فيما بينها؛ لأنّ حكومة السوداني ستكون الولاية الثالثة للمالكي خصم الصدر أمام جمهوره، وسيقوم المالكي بمحاسبة الصدريين وفتح ملفات فسادهم أمام القضاء والشعب، وهذا ما لن يسمح به مقتدى وإن حدث سيتقاتلون فيما بينهم”.

وسخر قحطان السليم بمنشور كتبه على صفحته على فيسبوك من وعود رئيس الوزراء المكلّف.

قحطان السليم يسخر من تصريحات رئيس الوزراء المكلّف
قحطان السليم يسخر من تصريحات رئيس الوزراء المكلّف

يُذكر أن محمّد شياع السوداني شغل منصب وزير المالية في حكومة المالكي التي بلغ العجز فيها ما يقارب 140 مليار دولار، يتّهمه معارضوه بسرقتها.

عبدالرحمن زينو
عبدالرحمن زينو
عبد الرحمن زينو، سوري الجنسية، ومقيم في تركيا خريج صحافة وإعلام من جامعة الزرقاء - الأردن كاتب مقالات سابق لدى قناة ALTV المصرية
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر