الرئيسيةترندترند السعودية400 مليون دولار مساعدات مالية سعودية لأوكرانيا.. بين سخط المواطن العربي وتبرير...

400 مليون دولار مساعدات مالية سعودية لأوكرانيا.. بين سخط المواطن العربي وتبرير أنصار بن سلمان

هل نسيت السعودية أن الأقربين أولى بالمعروف؟

عرب ترند- أعلنت المملكة العربية السعودية، السبت تقديم مساعدات إنسانية لأوكرانيا بقيمة 400 مليون دولار.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من إعلان الولايات المتحدة عن نيتها في “إعادة تقييم” علاقتها مع السعودية، وذلك على إثر قرار تحالف “أوبك بلاس”.

وتصدر خبر المساعدات السعودية وسائل الإعلام العربية والأجنبية.

تفاعل واسع مع القرار

كما تفاعل رواد منصات التواصل الاجتماعي مع قرار السعودية، بين مرحب ومستنكر.

حيث رحب أنصار بن سلمان، بالقرار واعتبروه انتصارا لسياسة السعودية الداعمة دوما للأمن والسلام في المنطقة.

ودافعوا عن قرارها بدعوى أن البلدين تربطهما علاقات واتفاقات كبيرة ومن شأن هذا التعاون حل الأزمة.

وتداولوا رسالة شكر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، للمملكة بعد قرار تقديمها مساعدات إنسانية إضافية لأوكرانيا بقيمة 400 مليون دولار.

 بعد قرار أوبك بلس خفض إنتاج النفط.. السعودية حليف لروسيا

في حين استنكر عدد من المتابعين العرب تقديم السعودية مساعدات مالية لأوكرانيا في ظل الأزمات التي تعيشها الكثير من البلاد العربية لاسيما فلسطين.

السعودية تقدم مساعدات لأوكر
السعودية تقدم مساعدات لأوكر

وعلّق علي عقيل، “كان الأجدر بالسعودية مساعدة الفلسطينيين أو المسلمين في بورما وأفريقيا وباقي الدول الفقيرة.

الأقربون أولى بالمعروف

من جهته علّق الناشط التونسي فؤاد حمزاوي، ” ألا تعلم السعودية أن الأقربين أولى بالمعروف”.

الأقربون أولى بالمعروف
الأقربون أولى بالمعروف

محاولة السعودية إرضاء أمريكا

فيما اعتبر البعض أن السعودية مجبرة على تقديم مساعدات لأوكرانيا، حتى ترضى أمريكا.

وكتب الصحفي السوري، جمال محسن العفلق: “اعتبر البعض أن بن سلمان يحارب أمريكا وأوروبا عندما خفضت “أوبك+” الإنتاج”.

وأشار إلى أن “الذباب الإلكتروني” على تويتر صوّر موقف السعودية أنه قرار سيادي وأن بن سلمان زعيم عالمي.

وأضاف أن الواقع يقول إن الشركات الأمريكية وبقرار من الحكومة العميقة تريد تدمير الاقتصاد العالمين وتعويض خسائرها المالية برفع سعر النفط.

ماذا عن حصار لبنان واليمن وسورية
ماذا عن حصار لبنان واليمن وسورية

ولفت العفلق إلى أن قرار السعودية دعم أوكرانيا جاء لإرضاء أمريكا وأوروبا.

ويرى أن أمريكا ستجبر دول الخليج على الاستمرار بتقديم الدعم لأوكرانيا وصرف أموال عليهم تحت اسم مساعدات إنسانية وهي بالحقيقة لا تمت للإنسانية بصلة.

وتساءل الصحفي السوري، ماذا عن حصار اليمن ولبنان وسورية؟

فيما علّق العقيد الأردني تيسير المحاسنة، عن قرار السعودية بـ “يا فرحة ما تمت”.

وأشار أن السعودية وقائدها بن سلمان كانت قد سجلت موقفا كبيرا، عندما قذف خلفه الإملاءات الأمريكية، عقب قرار “أوبك+” واتهمت أنها منحازة لروسيا.

يافرحة ما تمت
يافرحة ما تمت

وأعرب المحاسنة، عن آمله في أن يكون قرار المساعدات تكتيكي، وليس تراجعا في المبدأ الذي اعتنقه القائد الشاب محمد بن سلمان.

سارة بوكابويا
سارة بوكابويا
صحفية جزائرية حاصلة على ليسانس حقوق وشهادة كفاءة مهنية محاماة كلية الحقوق جامعة الجزائر1. حاصلة على ليسانس ترجمة جامعة الجزائر2. حاصلة على شهادة دراسات تطبيقية صحافة تخصص سمعي بصري من مركز التدريب الإعلامي الجزائري. مترجمة ومحررة صحفية في مواقع ووكالات أنباء عربية منذ 2015 منها موقع "هاف بوست عربي"، ووكالة أنباء تركيا، ووكالة "نيو ترك بوست".
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر