الرئيسيةترندترند ليبياعباس كامل يزور خليفة حفتر سراً.. ومغردون يطالبون بطرد السفير المصري

عباس كامل يزور خليفة حفتر سراً.. ومغردون يطالبون بطرد السفير المصري

"حكومة الوحدة الوطنية" كانت قد أعلنت رفضها لما ورد في اجتماع مصري يوناني في القاهرة حول ليبيا، ووصفته بأنه "تدخل مرفوض في الشأن الليبي"

عرب ترند – مع تردي الأوضاع السياسية الساخنة في الساحة الليبية وبعد استقرار دام لفترة، ظهر مجددا خليفة حفتر، ولكن هذه المرة مع رجل المخابرات المصرية.

تلفزيون “المسار” الذي يديره محمود الفرجاني عضو مكتب الإعلام بقوات شرق ليبيا، نقل عن مصادر لم يسمها أن رئيس المخابرات المصرية عباس كامل التقى سرا بخليفة حفتر في بني غازي.

ولم تعلن أي من وسائل الإعلام الدولية أو المحلية عن سبب الزيارة أو فحواها.

كما نقلت وكالة الأناضول عن مصدر لم تذكر اسمه كونه غير مخول بالتصريح للإعلام، أن “زيارة رئيس المخابرات المصرية لحفتر ليست الأولى، بل تكررت هذا العام”.

وأشار إلى أن “عباس كامل زار حفتر في بني غازي مرة واحدة في يونيو (حزيران) 2021، ظهرا فيها بصورة رسمية”.

وذكر المصدر أن رئيس المخابرات المصرية كان قد التقى في العاصمة طرابلس التي زارها للمرة الأولى، عبد الحميد الدبيبة (رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية) وكذلك محمد المنفي (رئيس المجلس الرئاسي الليبي)”.

مصر تبيع حقول الغاز لصاحب خط بارليف

طرد المصريين من ليبيا

وتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي خبر الزيارة السرية وتباينت ردود افعالهم حولها.

فطالب سليمان في منشور له حول هذه الزيارة بطرد العمالة المصرية من ليبيا.

طرد العمالة المصرية من ليبيا
طرد العمالة المصرية من ليبيا

وعلقت سعاد محمد بقولها ” تخطيط لحرب جديده أو ربما إعلان عن ساعة صفر جديده. مصر تخطط ولن يفلحو بأذن الله”.

وغرد حساب فاير وان ساخراً ” خيره حفتر زعلان وعباس كمان يضحك بصعوبه ”

فيديو مضحك لحملة مرورية في ليبيا والرواد يعلقون: أطيب شعب بالعالم

توتر الأوضاع في ليبيا

وتشهد ليبيا حاليا حالة من التوتر مع حكومة الوحدة الوطنية بسبب توقيع اتفاقية للتنقيب عن الغاز في البحر المتوسط الأسبوع الماضي.

فيما أعلنت “حكومة الوحدة الوطنية” رفضها لما ورد في اجتماع مصري يوناني في القاهرة حول ليبيا، ووصفته بأنه “تدخل مرفوض في الشأن الليبي ودعوة للفراغ والانقسام والحرب”.

جاء ذلك في تصريح للناطق باسم الحكومة محمد حمودة، وردا عما ورد في المؤتمر الصحفي لوزيري الخارجية المصري واليوناني بشأن ليبيا.

التنقيب عن الغاز

ومؤخرا صرح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أن بلاده عازمة على المضي قدما في استكشاف النفط والغاز في المياه الليبية بعد الاتفاق الأخير مع حكومة الوحدة الوطنية في طرابلس.

وأفادت وكالة “بلومبيرغ” بأن أردوغان رفض انتقادات الاتحاد الأوروبي والداخل الليبي لسعيه لتوسيع التعاون في مجال الطاقة مع إحدى الإدارتين المتنافستين في الدولة الواقعة شمالي إفريقيا.

تأتي هذه التصريحات بعد توقيع أنقرة وإدارة رئيس الوزراء الليبي عبد الحميد الدبيبة الأسبوع الماضي اتفاقا لتكثيف الجهود المشتركة للتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي، مما أثار نزاعا محتدما بشأن المطالبات البحرية السيادية.

وفي مؤتمر صحفي مشترك بالقاهرة ندد وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس ونظيره المصري سامح شكري باتفاقية وقعتها حكومة الوحدة الوطنية الليبية مع تركيا للتنقيب عن النفط والغاز، ورأى الوزيران أن حكومة الوحدة لا يحق لها التوقيع على اتفاقيات دولية.

ابراهيم المشولي
ابراهيم المشولي
محرر صحفي عملت في العديد من المواقع الإخبارية ومنصات التواصل الاجتماعي منها شبكة رصد وأيضا عملت كمصور ومعد برامج لدى القنوات الفضائية من ضمنها قناة الجزيرة.
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر