الرئيسيةترندترند لبناناعتبره المغرّدون تطبيعاً خفيّاً.. اتّفاق لبناني مع الكيان الصهيوني يُثير جدلاً واسعاً

اعتبره المغرّدون تطبيعاً خفيّاً.. اتّفاق لبناني مع الكيان الصهيوني يُثير جدلاً واسعاً

عرب ترند – أعلن مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية اللبنانية اليوم صباحاً أن الرئيس ميشال عون تسلّم النسخة الرسمية النهائية المعدّلة لمقترح الاتفاق في شأن الحدود البحرية الجنوبية مع الكيان الصهيوني.

ونشر الحساب الرسمي لمكتب رئاسة الجمهورية على صفحته الرسمية خبر الإعلان، مع التنويه إلى أن “الصيغة النهائية للعرض مرضية للبنان، وتلبّي مطالبه، وحافظت على حقوقه في ثروته الطبيعية”.

وكان الرئيس ميشال عون قد كلّف نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب متابعة الملف الذي اقترحه الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين.

إعلان اتّفاق ترسيم الحدود البحرية
إعلان اتّفاق ترسيم الحدود البحرية

ولاقى هذا الإعلان تفاعلاً كبيراً في الأوساط اللبنانية، وانعكست أصداؤه على وسائل التواصل الاجتماعي في لبنان.

حيث انتشر وسم بعنوان “ترسيم الحدود البحرية” على موقع تويتر. عبّر فيه المغرّدون عن آرائهم المتباينة بعد هذا الإعلان.

“خطوة تاريخية”

واعتبر عدد من المغرّدين أنّ هذا الإعلان يلبّي متطلّباتهم في الحفاظ على ثروة بلدهم، مشيدين بدور الرئيس عون وحنكته السياسية.

رجل أعمال سعودي يوبخ مسؤولاً لبنانياً بارزاً بسبب إيران

ونشر الأمين العام للمجلس الإسلامي العربي محمد علي الحسيني تغريدة عبّر فيها عن سروره بالوصول إلى اتّفاق الترسيم المُعلن.

وأضاف أنه من الحكمة “اللجوء إلى منطق القانون ونيل الحقوق بطريقة سلمية وأسلوب حضاري، ونتيجة عادلة مرضية بعيداً عن العنف والحروب والاستغلال السياسي للملف من قبل جهات مشبوهة، نهج اللاعنف يحقّق دائماً السلام، وإن جنحوا للسلم فاجنح لها”.

أمّا تالا فعبّرت عن ثقتها بالرئيس عون بقولها: “بعد ٦ سنين، بقي ورح بضل الرئيس القوي”.

واستغلّ مؤيّدو حزب الله اللبناني إعلان الاتّفاق لنسب الفضل إلى الأمين العام للحزب حسن نصر الله، ودور المقاومة في توقيع الاتّفاقية حسب قولهم.

وغرّدت سها: “وأخيراً لبنان على الخريطة النفطية، وهذا ما كان ليحصل لولا وجود مقاومة مسلحة قوية تبني المعادلات وترهب العدو وتقدم الشهداء فداءً ليحيا الوطن، المجد كل المجد للسيد وإصبع السيد وشيبة السيد”.

أمّا حوراء فاعتبرت أنّ هذا الحدث هو حدث تاريخي، وأنّه لولا حزب الله لما تمّ الاتّفاق على الترسيم.

فرقة “مياس” على مسرح عالمي.. تعيد الأمل في قلوب اللبنانيين

فيما استنكرت “weddo-J” نسب الفضل إلى الرئيس الحالي ميشال عون، حيث ترى أن الأحقّ بالفضل هو الرئيس السابق نبيه برّي، الّذي عمل على ملفّ القضية لمدة 11 عاماً حسب قولها.

تطبيع خفي

وعلى صعيد آخر، فقد عارض قسم كبير من المغرّدين القرار، معتبرين أنّ فيه تنازلاً من الجانب اللبناني، ومستنكرين الاتّفاق الذي يُعتبر أولى خطوات التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وغرّد حساب يدعى بـ “مقياس الانتماء للبنان” على إعلان الاتّفاق بين الجانبين بقوله أنّه “تطبيع المستحي”.

وسخر محمد السيد بتغريدة قال فيها: “بكرا بعد ٤٥ سنة لما نطلع الغاز رح نحرر القدس”.

كما اعتبر “تسونامي” بأنّ الزعماء ليس من مصلحتهم التوجّه إلى حرب مع الكيان الصهيوني لكي يستمروا في “السرقة” حسب تعبيره.

وذكرت قناة CNBC عربية أن وزير الطاقة اللبناني صرّح بعد إعلان الاتّفاق بأنّ شركة “TotalEnergies” ستبدأ التنقيب عن الغاز فور وضع اللمسات النهائية لاتّفاق ترسيم الحدود البحرية.

عبدالرحمن زينو
عبدالرحمن زينو
عبد الرحمن زينو، سوري الجنسية، ومقيم في تركيا خريج صحافة وإعلام من جامعة الزرقاء - الأردن كاتب مقالات سابق لدى قناة ALTV المصرية
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر