الرئيسيةترند اليومبعد حادثة طرطوس .. تفاعل مصري سوري مع حفل محمد رمضان في...

بعد حادثة طرطوس .. تفاعل مصري سوري مع حفل محمد رمضان في سوريا

عرب ترند – شن مغردون انتقادات لاذعة لإعلان محمد رمضان إحياء حفل في سوريا بعد حادثة طرطوس.

وانتقد سوريون منظمي حفل محمد رمضان والفنان المصري نفسه متسائلين عن مدى إحساسهم بالكوارث الجديدة.

وشهدت محافظة طرطوس حادثة غرق مركب يضم مهاجرين لبنانين وفلسطينيين وسوريين.

وأثارت الحادثة ضجة واسعة وتحذيرات ومناشدات لسلامة الناجين من اعتقال النظام السوري لهم.

حفل محمد رمضان في سوريا

وعبر حساباته في مواقع التواصل أعلن رمضان توقيع عقود 3 حفلات في دول مختلفة بينها سوريا.

وأضاف: “كل يوم هعلنلكم عن اسم الدولة وتاريخ الحفلة أول حفلة بإذن الله في سوريا الشقيقة”.

وأوضح أن موعد حفلة محمد رمضان في سوريا سيكون في دمشق الخميس تاريخ 6 تشرين الأول/أكتوبر 2022.

الكاتب المصري سامح عسكر خاطب السوريين بأن “الفنان مكروه في مصر لتطبيعه وهجومه على زملائه الفنانين”.

وأضاف أن رمضان “تسبب في موت طيار فلم يخرج ليعتذر بل زاد وساهم في تسطيح جيل كامل من المصريين”.

حفل بعد فاجعة

وغرد منصور عبدالله وعلي الدندشي بذات التغريدة: “لبنان أعلن الحداد العام ثلاثة أيام على الملكة إليزابيث”.

وأضافت التغريدة أن تلك الخطوة لم تتم مع “مواطنيه الغارقين على شاطئ طرطوس”.

وأردفت: “سوريا تستدعى الفنان محمد رمضان لإحياء حفل ضخم دونى أدنى مراعاة لمشاعر الضحايا”.

وختم المغردان بتعليق: “فنانو هذه البلاد لا يجدون وقتاً لنعي 100 إنسان من جلدتهم ويتباكون على ملكة بريطانيا”.

اقرأ أيضاً: الفنان محمد رمضان يتحدى محافظ سابق.. ورد مفاجئ من رواد “تويتر”

كما شارك الإعلامي أحمد الدرع مقطع فيديو على يوتيوب تحدث فيه عن التناقضات التي تشهدها سوريا.

ومع مشاركته الفيديو قال الدرع: “السوريون غرقى على سواحل طرطوس وآخرون يحتلفون في حلب”.

وأشار إلى ما وصفه مفارقة عجيبة بعد إعلان: “محمد رمضان عن حفلة في دمشق ويغضب جمهوره السوري”.

ضحايا مهاجرين في طرطوس

وبحسب آخر المعلومات ارتفع عدد من لقوا حتفهم قبالة طرطوس السورية إلى 80 شخصاً.

كما أكدت وسائل إعلام موالية، أن فرق الإنقاذ السورية والروسية ما تزال تبحث عن ناجين.

ويتمركز الجيش الروسي في مناطق ساحلية سورية، خاصة في القاعدة العسكرية حميميم بمحافظة اللاذقية.

وغرد حساب إيبرا عن حفل رمضان بأنه جاء في “وقت يموت فيه شباب سوريا غرقاً في البحر”.

كما جاء في وقت “تحولت فيه سوريا إلى وطن البؤس والفقر والجوع” معلقاً: “شر البلية ما يضحك”.

ورأى الصحفي عمار زيادة أن الحفلات والمهرجات باتت صورة ناقصة لسوريا بخير وتمهد لانتكاس طبقي بين أبنائها.

محمد أمين ميرة
محمد أمين ميرةhttps://www.mohtasar.com/p/muhammed-emin-mira.html
محمد أمين ميرة صحفي سوري كبير المحررين في موقع عرب ترند كاتب محرر في مواقع عربية وسورية منذ سنة 2011 عمل في موقع الجزيرة مباشر والمجموعة الإعلامية السورية كما عمل ضمن راديو روزنة وحصل على جائزة أفضل قصة حقوقية في تركيا عام ٢٠٢١. أسس محمد أمين ميرة موقع مختصر mohtasar وهو حقوقي وعضو منظمة العفو الدولية وعضو ضمن بيت الإعلاميين العرب و شبكة محرري الشرق الأوسط
أخبار متعلقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

أحدث الأخبار

من اختيار المحرر