8.1 C
New York
الثلاثاء, أكتوبر 4, 2022

بين “نقد الصورة وتسريبها” .. جدل حول التونسية فاطمة بن سعيدان

عرب ترند – لقيت قضية تسريب صورة الفنانة التونسية فاطمة بن سعيدان جدلاً واسعاً بين رواد مواقع التواصل.

وبدأت القصة بتسريب صورة غير لائقة للفنانة، كانت بحثاً لإحدى مسرحياتها، ودار الجدل حول أحقية تداولها من عدمه.

كما دار جدل بين من انتقد الصورة بحد ذاتها واعتبرها غير لائقة بكل الأحوال، ومن اعتبر الخطأ يكمن فقط في التسريب.

بدورها هددت الفنانة بمقاضاة المسؤول مؤكدة أن “مسرب الصورة خان الثقة بمشاركته اللقطة دون علمها أو موافقتها”.

وأكدت فاطمة بن سعيدان أن الصورة غير مخصصة للنشر وكانت فقط للبحث، لافتة إلى وكيل محامي لملاحقة المصور.

 

جدل حول التسريب

ودار جدل في مواقع التواصل بين من طالب بمحاكمة مسرب الصورة كونه خان الثقة ومن طالب بتهدئة الوضع وعدم إيصال الأمر للقضاء.

وعلق سامي طاهري: “كنت أنتظر منها أن تتقبل الصورة ولا تخجل منها وألا تندد بمن نشرها فضلاً عن محاكمته”.

بين "التقدير والاستهجان" .. جدل حول قضية تسريب صورة فاطمة بن سعيدان
تعليق سامي وشوشان خليفة – فيسبوك

وعلل المعلق موقفه بأن تلك الصورة كانت من أبلغ وأروع الصور حسب وصفه ليرد عليه شوشان خليفة بأن التسريب دون موافقة “قمة الوضاعة”.

وشارك كمال عيادي الملك اعتذاراً من الفنانة التونسية بسبب ما كتبه عن الصورة بعدما علم أنها خاصة وأن الأمر يتعلق “باستغلال خسيس”.

لكن آمنة أوضحت بتعليق لها أن “الفنانة فاطمة بن سعيدان لم تقل صورة خاصة إنما مشروع عمل مسرحي واغتاظت لأن المصور لم يستأذنها”.

ورأت المعلقة أنه “في كلا الحالتين المنظر مقرف ولا يمت للفن بصلة” حسب وصفها.

بين "التقدير والاستهجان" .. جدل حول قضية تسريب صورة فاطمة بن سعيدان
زهير شايي – فيسبوك

ويبدو أن زهير شايبي وافق آمنة معلقاً: “المشكلة فيمن دافع عن الصورة من كونها إبداعاً وفناً .. تركتهم كلهم في التسلل”.

آمنة محمد - فيسبوك
آمنة محمد – فيسبوك

فاطمة بن سعيدان من هي؟

والفنانة المذكورة ممثلة سينمائية ومسرحية، بدأت عملها الفني عبر المسرح وواصلت فيه مقدمة أعمالاً متنوعة عن الطفل والرواية.

كما قدمت فاطمة بن سعيدان نحو 9 أفلام مع عدد من كبار المخرجين في تونس والعالم العربي.

وكانت بن سعيدان قد كرمت في فعاليات الدورة الثامنة من مهرجان الإسكندرية للفيلم القصير وأعربت عن سعادتها لذلك.

ومن أبرز تصريحات رغبتها في تجسيد شخصية الكاتبة الراحلة نوال السعداوي فهي تحمل ذات الأفكار في ضرورة تحرر المرأة والدفاع عنها.

اقرأ أيضاً: لطفي العبدلي يغادر تونس .. فوضى وإيحاءات جنسية خلال عرض مسرحي “فيديو”

وعن ذلك ذكرت فاطمة: “سأقدم العمل حال تنفيذه باللهجة التونسية لأنني لن أمثل نوال السعداوي إنما سأستمد روحها لأقدمها بطريقتي الخاصة”.

اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisement -

الأحدث