13.8 C
New York
الجمعة, سبتمبر 30, 2022

بعدما أحرق مدرستها انتقاماً لرسوبها .. مغردون: تهديدات بمصير نيرة أشرف

عرب ترند – حذر مغردون مصريون من تهديدات بمصير مشابه للضحية نيرة أشرف تواجهه شابة مصرية أحرق خطيبها مدرستها انتقاماً لرسوبها.

وأقدم شاب ضمن محافظة الغربية شمالي مصر على إحراق مدرسة خطيبته انتقاماً لرسوبها.

كما أشعل خطيب الطالبة “غرفة كنترول” مدرسة كفرسالم النحال للتعليم التجاري ثم لاذ بالفرار.

وألقت قوات الأمن القبض على الشاب وتقرر حبسه على ذمة التحقيقات.

تهديدات بمصير نيرة أشرف .. تفاعل واسع

وشهدت الحادثة تفاعلاً واسعاً بين مصريين ومنهم الإعلامي محمد عبد الرحمن الذي هاجم الشاب.

كما خاطب عبد الرحمن الشاب محمد 21 سنة، الذي أشعل الناس في مدرسة كفرسالم النحال الثانوية.

وقال الإعلامي المصري إن الشاب أحرق غرف الإداريين ومكتب مديرة المدرسة وملفات الطالبات بأكملها.

وأضاف معلقاً على الحادثة وقاصداً الشاب محمد: “الله يحرقك في نار جهنم”.

كما كتب إبراهيم متولي أن الشاب سيمكث في السجون حتى إشعار آخر، وستحرم خطيبته من الامتحان عامان.

آراء مختلفة

وكان للمغرد أبو فرقان رأي آخر انتقد فيه خطب الجمعة الموحدة والموجهة حكومياً من القاهرة.

كما أشار إلى “انفصال تام عن واقع الشارع وأحداثه ضمن خطب الجمعة المكتوبة في وادي آخر” وفق وصفه.

ورأى جلال معوض أنه “لابد من ردع قاسي دون أن يخرج أحد مدافعاً كما حصل في قضية قاتل نيرة أشرف”.

وبعيداً عن تهديدات بمصير نيرة أشرف، لم تخل التغريدات من خفة دم المصريين من بينهم مصعب: “عشانك يا إيمان ولعت في التعليم المجان”.

وكتبت حساب العمدة أيضاً بطريقة ساخرة: “عشانك يا بتول .. ولعت في الكونترول”.

أما مستر هيما أكد ممازحاً أن “لو كل شاب أحرق مدرسة خطيبته الراسبة لأحرقت البلد بأكملها”.

مصير نيرة أشرف

لكن ميرفت المزحي ذهبت بعيداً حين توقعت مصيراً لخطيبة الشاب كمصير نيرة أشرف.

ورأت ميرفت أن الشاب سيصبح صاحب سوابق ولذلك سترفضه خطيبته ما يدفعه لقتلها.

ولاحقاً ستجد من يدفع عنه ويقولون إنه كان طيباً في إشارة إلى فنانة مصرية تعاطفت مع قاتل نيرة.

كما شهدت مصر حادثة بشعة في شهر حزيران/يونيو الماضي، هزّت المجتمع المصري والعربي بأكمله.

و تمثّلت الحادثة في قتل طالبة مصرية تدعى “نيرة أشرف” ذبحًا أمام الجميع.

وهزت تلك الجريمة المجتمع المصري، إذ طالب الجميع بإعدام مرتكب هذا الفعل حتى يكون عبرة لغيره.

وللمزيد من التفاصيل عن الفنانة التي تعاطفت مع قاتل المصرية نيرة أشرف بإمكانكم متابعة المادة التالية.

جريمة سلمى بهجت

وعلى طريقة جريمة طالبة المنصورة “نيّرة أشرف”، شهدت مصر جريمة مشابهة وقعت بمحافظة الشرقية.

وحدثت الجريمة في بداية آب الجاري وتمثلت بقتل فتاة جامعية على يد زميلها بسكين حاد 17 طعنة متفرقة.

واعتقلت الأجهزة الأمنية الشاب، ونقلت جثة الفتاة لمشرحة مستشفى الأحرار تحت تصرّف النيابة العامة.

لكن وبالتحقيق مع المتهم، تبيّن أنه يدعى “إسلام محمد” من مواليد 15 يونيو 2000، يدرس بكلية الإعلام بأكاديمية الشروق.

علاقة عاطفية سبب الجريمة!

واعترف المذكور بقتل زميلته “سلمى بهجت” من مواليد 1 يناير 2000، طالبة بذات الكلية من مركز أبو حماد.

وعن سبب الجريمة أرجع المتهم أنه كانت تربطه علاقة عاطفية بالمجني عليها، ولكنها قررت إنهاء تلك العلاقة.

ولعلمه بتردد الفتاة على مقر جريدة ” عيون الشرقية الآن”، للتدريب، قرر انتظارها وارتكاب جريمته بحقها.

محمد أمين ميرة
محمد أمين ميرةhttps://www.mohtasar.com/p/muhammed-emin-mira.html
صحفي سوري وكاتب محرر في مواقع عربية وسورية منذ 2011 عمل في موقع الجزيرة مباشر والمجموعة الإعلامية السورية وراديو روزنة وحصل على جائزة أفضل قصة حقوقية في تركيا عام ٢٠٢١. أسس محمد أمين ميرة موقع مختصر mohtasar وهو حقوقي وعضو رابطة الصحفيين السوريين وصحفيي الشرق الأوسط ومنظمة العفو الدولية.

اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisement -

الأحدث