8.1 C
New York
الثلاثاء, أكتوبر 4, 2022

“خلال محاولة إنقاذ” قصة وفاة عفاف فلمبان وصديقتها غرقاً في جدة

ترند- حادث مؤلم، هزّ المجتمع السعودي في الساعات الماضية، تمثّل في وفاة طبيبتان سعوديتان خلال محاولتهما إنقاذ فتاتين من الغرق.

وخيّم الحزن على رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، بعد وفاة الطبيبة السعودية عفاف فلمبان وصديقتها لينا طه.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة “صدى” السعودية، فإن عفاف فلمبان، اختصاصية نساء وتوليد وعقم، وزميلتها لينا طه، لقيا مصرعهما غرقًا بمحافظة جدة.

وفاة طبيبتان سعوديتان “فاجعة أليمة”.. الحزن يخيّم على أصدقاء الطبيبتان

كما نعى عدد من الأطباء والاختصاصيين السعوديين، كل من عفاف فلمبان، وصديقتها لينا طه، سائلين الله عز وجل لهما الرحمة والمغفرة.

وأشاروا إلى أنّ فلمبان عرفت بمهارتها الطبية وعلو أخلاقها، وحسن تعاملها مع الجميع، وأنها كانت بلسمًا لكل من يعرفها.

كما قالت الدكتورة سامية فلمبان: “فاجعة أليمة تركت ألمًا عميقًا بوفاة زميلة طبيبة نساء وتوليد وعقم دكتورة عفاف فلمبان”.

وتابعت سامية فلمبان تغريدتها قائلة: “تعازينا لعائلتها الكريمة ومحبيها جعل الله الفردوس الأعلى مستقرًا لها”.

وعن سبب وفاة عفاف فلمبان، أوضحت سامية: “فقد توفيت غرقًا يوم أمس وهي تنقذ فتاتين من الغرق رحمها الله وتغمدها بواسع رضوانه”.

كما حرص الدكتور عزام القاضي، على الدعاء للطبيبة الراحلة في تغردة عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر”.

وقال القاضي: “رحم الله دكتورتنا الفاضلة استشارية النساء والولادة د. عفاف فلمبان وأعل منزلتها وأسكنها جنات الفردوس الأعلى”.

قصة وفاة عفاف فلمبان .. تأثر في مواقع التواصل

وعدّد القاضي صفاتها الحسنة بقوله: “عُرفت بمهارتها الطبية وعلو أخلاقها مع مرضاها ومع زملائها”.

كما وصفها بـ”البلسم”، بقوله: “لقد كانت بلسمًا لكل من يعرفها، فاللهم ألهم أهلها الصبر واربط على قلوبهم”.

وتحدّثت أميرة الصايغ، عن صديقتها الطبيبة الراحلة لينا طه بقوله: “عاشت محبة للخير وماتت غرقا في سبيل انقاذ أرواح”.

كما تابعت: “عاشت كريمة في حبها لأمي و لنا أهل زوجها وماتت كريمة شهيدة تشفع لسبعين من أهلها”.

واختتمت: “بأي عبارات أنعيك يا حبيبة قلبي وصديقتي ورفيقة بداياتي العملية، أخلصت في صداقتها مع د عفاف فلمبان وتوفت معها، رحمكما الله وتقبلكما شهيدتان”.

اقرأ أيضاً: أقسام كلية آداب بإقبال متزايد في مصر .. كل ما يهمك عنها

بينما ذكرت المها: “عفاف فلمبان كانت مدرسة في الاخلاق كنت في زيارة لها قريبًا واعطتني في عدة كلمات دروس كثيرة”.

وعن قصة وفاة عفاف فلمبان قالت المها عن الطبيبة الراحلة: “كان لسانها شهد وقلبها ينبض حنان رحم الله تلك الانسانية التي من النادر ان نجد لها مثيل”.

عفاف فلمبان .. نعوات

كما نعى سليمان القويفلي زميلته عفاف فلمبان: “سبحان الله توفيت عفاف فلمبان وهي في قمة العطاء والإحسان كعادتها”.

وأوضح القويفلي: “تنقذ غريقتين هي وصديقتها لينا طه أسأل الله أن يتقبلهن شهيدات وأن يجبر أهلهم جميعا”.

رغدة عاطف
رغدة عاطف
صحفية مصرية مقيمة في مصر مهتمة بالشؤون العربية والإقريقية

اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisement -

الأحدث